شباب كايرو
مرحبا بك معنا فى منتديات شباب كايرو يسعدنا انضمامكم الينا لكى ترو كل المحتويات المخفية


 
الرئيسيةمعرض الصور مكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتدخولالتسجيل

شاطر | 
 

 ماالامكانيات اللازمة للامة الاسلامية لكى تكتسب شخصيتها

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
Admin
avatar

عدد المساهمات : 275
العمر : 24
الموقع : www.shbabcairo.ahlamontada.com
الجنس : ذكر

مُساهمةموضوع: ماالامكانيات اللازمة للامة الاسلامية لكى تكتسب شخصيتها   الإثنين فبراير 27, 2012 2:10 pm

ماالامكانيات اللازمة للامة الاسلامية لكى تكتسب شخصيتها
كان فى الماضى يعتمد اجدادنا فى اكتساب ثقافتهم من جهود العلماء المكتوبة وكانت تقاس شخصياتهم الاسلامية بمدى تعلقهم بالمساجد واعينهم بالمنابر وعقولهم بالتلقى من المعين الذى لا ينضب وهو معين البحث عن الحقيقة التى تؤكدها الرؤى الاسلامية الخالصة والتى كانت تعتمد فى مددها بالكتاب والسنة واليوم بعد الثورة الاعلامية الكبيرة والتنافس الاعلامى بين الدول بعضها البعض اختفى دور المسجد نوعا واقتصر على اقامة الصلوات وسماع الخطب مدفوعة الاجر ولا اقصد بمدفوعة الاجر انها لاغراض ما سياسية كانت او اجتماعية ولكن اقصد ان الامام لا يسعى من خطبته سوى اثبات احقيته فى راتبه ...
تغير الزمن فتغيرت سبل المعرفة وتعددت وسائلها واهم ملمح من ملامح هذا التغيير يكمن فى الاعلام سواء المسموع او المقرؤ او المرئى ...
يمكن القول أن الدول الكبرى لا تزال تحتكر المؤسسات الإعلامية الدولية وتنفرد ثلاث وكالات أنباء غريبة بالسيطرة على الأخبار باعتبارها المصدر الوحيد للأخبار التحليلات التي تتكون على أساسها الرؤية العربية والإسلامية للأحداث والتطورات وتتكون بالتالي والمواقف العربية في العقل والوجدان العربي والإسلامي حيث لم تشرع الدول العربية ـ على وجه الخصوص ـ في إنشاء وكالة أنباء عربية موحدة قوية تتابع ما يجري في العالم بعيون عربية ومن المنظور العربي والإسلامي ومصالحها.
يندرج المسئولون العرب تحت واحدة من أربع وجهات نظر
1 - فريق يرى انه من الممكن الانفتاح العربى على كل الثقافات المحيطه ويمكنه سماع الاذاعات اليهوديه على او غيرها وانه حتى يمكنه متابعة ما يبثه ىاعلامهم من مواد ثقافية على خلفية ترى ان المواطن العربى على درجة من الوعى تسمح له بالتفريق بين ما هو صالح وما هو طالح وانه لا يمكن الارتكان الى ثقافة المنع الكلى لانها غالبا لا تجدى نفعا .
2 - أما الفريق الثاني فهو المتخوف من الغزو الثقافي لأسباب مختلفة، من بينها أن البث الأجنبي سيحمل قيما مخالفة لقيم المجتمع العربي والإسلامي، وأنه قد يروح لدعايات كاذبة وقد يهدد الأمن القومي العربي ويرى هؤلاء أن البث الأجنبي سيشيع ـ من خلال الإعلانات ـ أنماط السلوك الاستهلاكي مما يؤدي إلى تخريب الاقتصاد العربي والإسلامي، ويرون أن هذا البث سوف يستهوي المشاهدين العرب والمسلمين نتيجة لتحلله من القيود السياسية وغيرها وفي النهاية فإن أصحاب هذا الموقف يرون أيضا أن القبول بفتح الأبواب للبث الإسرائيلي بصفة خاصة إنما هو بمثابة دعامة للتطبيع السياسي والثقافي مع إسرائيل الذي رفضته الأمة العربية.
3- هناك فريق ثالث يؤيد السماح والمنع الانتقائي، كأن يسمح باستقبال البث الموجه من الدول الصديقة وتمنع ذلك الموجه من الدول المعادية، أو كأن نسمح بالاستقبال لأولئك المسلحين بالعلم والوعي والإدراك والاستنارة دون غيرهم / أو كأن نسلم بأن القادرين دون غيرهم سوف يستطيعون شراء الأجهزة التي تمكنهم من التقاط هذا البث الفضائي.
4 - وهناك أخيرا فريق رابع من الحائرين بين إيمانهم بحرية الاتصال من جهة ورغبتهم في صون ذاتيتهم الثقافية من جهة أخرى، دون أن يمكنهم التوصل إلى موقف يسمح بالتوفيق بين الرؤيتين اللتين تبدوان متعارضتين.
وبناء على ذلك ارى انه لابد من المزيد من الندوات والنشرات والنقاشات والدراسات حول ما يمكن ان تضيفه الثوره الاعلامية من مكاسب لدى الدول الاسلامية من مكاسب نرى ايجابياتها فى الشباب المسلم الذى تتكون شخصيته الثقافية من هذا الاعلام .
نريد اعلام نظيف برؤية اسلامية خالصة ويجب وضع استراتيجية اسلامية ويمكن حصرها فى عدة نقاط
1- تحديد تطلعات وطموحات الدول الإسلامية في مجال الإعلام.
2- تحديد القضايا المشتركة التي يعني الإعلام بمعالجتها سواء كانت بين الدول الإسلامية أو بينها وبين العالم الخارجي.
3 - تحديد الأهداف المرجوة من التعاون الإعلامي العربي والإسلامي.
4 - تحديد الموارد المالية والمادية والبشرية والعلمية المتوفرة لدى الدول العربية والإسلامية.
5 - تحديد العقبات التي تعوق التعاون الإعلامي الإسلامي وسبل تذليلها وحلها.
6 - التنظيمات والتشريعات المطلوبة لهذا التعاون.
هذه هي خطوط الإستراتيجية الإعلامية للدول العربية والإسلامية، وتنطلق هذه الإستراتيجية من المنابع التالية:-
· القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة.
· قرارات مؤتمرات وزراء خارجية الدول الإسلامية.
· قرارات مؤتمرات القمة الإسلامية الخاصة بالتعاون الإعلامي.
واظن انه فى النهاية وبالاستناد على كل ماسبق سنرى اعلاما اسلاميا موجها بطريقة سليمة وصحيحة ويصب فى ثقل الشخصية المسلمة والمحافظه على الهويتان الاسلامية والعربية .
بين ايدينا كتاب لو احسنا استخراج ما فيه من جوهر ولؤلؤ لما احتجنا لجواهر الاخرين التى تعطى بريق ولا تعطى قيمة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shbabcairo.ahlamontada.com
 
ماالامكانيات اللازمة للامة الاسلامية لكى تكتسب شخصيتها
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
شباب كايرو :: المنتدى الاسلامى :: فى رحاب الاسلام :: مسلم ومسلمة-
انتقل الى: